Sunday, March 28, 2010

زيارتهم ~ الجزء الاخير




بلسان سوزانا نتابع
ما جاء بعد الجزء الاول من قصة سوزانا
: بجرء ثاني و اخير


"
بعد القرار المحسوم
بأن تكون
" مصر هي الوجهه "

اخذ الكل منا يرتب الامتعة اسعدادا للسفر
فقد جاء ذلك اليوم
و ما يحمل من
بهجة عفوية
تخفف عنا تفاصيل غياب مؤلمة
نصل الى مطار جمهورية مصر الدولي
يستقبلنا ذلك الشاب المصري الجنسية
الذي يدعى عبدالله
كما اتذكر جيدا
فقد كان
ذلك الشاب محترم ومهذب جدا
لبق باسلوبه و مثقف الى ابعد الحدود
يجيد اللغة الانجليزية جيدا فهو كما قال مهندس متفوق
ولكن يعمل سائق للسواح
منذ وصولنا فقد اثار هو استغرابي
و لما يحمل من مؤهلات و مزايا و شخصية تؤهله بالعمل
بأي مكان مرموق
لكن ماذا اتى به هذه المهنه ؟!

لكن ما وجدته منه الا شعور بالرضا و القناعة المطلق
فقد كان يأخذنا الى معالم مصر و يرينا بقعة بقعة
بمتعة متناهيه
فوجودنا هناك له طعم لا تتكرر ابدا
و في ذلك الوقت كنت اتساءل دائما
ما الذي اخذ بها الشاب
الي هذا الطريق
الى هذه الوظيفة
و الاصعب من هذا
رده عند سؤالي له
بكل بساطة

بأنه قدري
و انها مكسب رزقي و ان الله يحمل له من الرزق الكثير
لكن علي بالصبر


فيقينه كان يثير عدة تساؤلات
فلم اره يتذمر اطلاقا
عوضا عن عدة طقوس كان يقوم بها ونحن بين ارجاء رحلة ما
فقد كان يستأذننا بمدة لا تزيد عن 10 دقائق
من 3 الى 5 مرات يوميا
على حسب اوقات رحلاتنا

مبررا بأنه سيؤدي ما يسمى
" صلاة "
عندها سألت ابي
ما ديانته و سر هذا الالتزام
فأجابني ابي بكل بساطة
بصوت من الاستهزاء

"ما هو الا مسلم "

عندها مر بي شريط ذكريات
عصرني و لم اعرف ما السبب
فقد تذكرت اعجابي بدين الاسلام رغم نظرات الجميع حولي
و نعم فقد كان يجيب تساؤلات عدة منذ صغري
لم يجيبها حتى ابي

فقد تحول استغرابي لاكتشاف يغلبه فضول محبب
الى ان جاء ذلك اليوم
حين طلب منا عبد الله
اصاحبتنا الى بيته البسيط
بوجبه عشاء بسيطة بوسط عائلته الطيبة
وافق ابي و اعجبته الفكرة
و انا كان املي الوحيد رؤية جوهم
روح ايماناتهم

جاء ذلك اليوم
وفور دخولنا لقريته الفقيرة
و من ثم لــ بيته الطيني
بدأ استغرابنا
لصغر حجمه ذلك البيت
لبساطتهم
لفرحتهم بنا
لفرحتهم بما يملكون
لجهدهم بأطباق بسيطة في منتهى اللذة
و لطيبتهم و روحانية اجواء بيتهم
فقد كنت طوال الوقت مبتسمه
لم اجد تعبيرا يفسر ما قد رأيت

هل كانت روحهم التي تحتويني
ام
كنت ارى بساطة / فرحة نادرة الوجود ؟

انتهى مشهد لا ينسى هناك ابد
بحدود وقت متأخر جدا قبل
شروق شمس يوم جديد
و في الطريق و بين ارجاء قريتهم
.
.
فجأة
.
يصدح صوت لم اسمع اجمل منه
صوت ينادي الجميع بوقت متأخر جدا
!!! اسغربته جدا
فبين ارجـــــــاء تلك البيوت الطينه
ينتشي الجو بصوت لم اسمع مثله قط
من كل اتجاه .. بأصوات قريبة جدا رغم بعدهم
بلا مكبرات للصوت أو حتى ازعاج للاذن


الله أكبر , الله أكبر
الله أكبر , الله أكبر
أشهد ان لا إله إلا الله
أشهد ان لا إله إلا الله
أشهد أن محمداً رسول الله
أشهد أن محمداً رسول الله
حيّ على الصّلاة , حيّ على الصّلاة
حي على الفلاح , حي على الفلاح
الله أكبر ، الله أكبر



في هذه اللحظة ..لم اكن اعلم ما كان بي
غير اني اريد كفايتي من هذا الدين

اخذت
اسأل ..ثم اسأل
و كان عبد الله هو خيط الامل
الذي يجيبني .. بكل صبر لم اره من قبل
سؤال ..فتوضيح ..فسؤال اصعب اكثر
اراه يجيب كل سؤال يعرفه .. و ان جهل
ردد قائلا .. دعيني اسأل لاني لست شيخا
نعم احترمته كثيرا
لما يملك من صبر
و سعة بال .. حكمه رغم صغره
حتى جاء اليوم الذي
اجابني بكل تساؤل قد طرأ على بالي ولو بجزء من فكره
!! حتى اخذني الى صرح لم ارى مثله
وقفت مذهوله بحجمه .. ببنياته ..بأناسه .. بأصوات ترتيل
تجول حولي كلما اقتربت .. بأطفال .. بشيوخ
لوحة لم افقه تفسيرا حقا

اجدني ابكي .. و لا اعلم ما بي
خطوة
خطوة
فتسابقني دموعي الخطوة
انه الازهر
صرح لن انساه ابدا
بشعور كان ينتابي هناك
بيقين لم ارى مثله

الى ان وصلت الى الجميع
كانوا حولي يحتفون بي و لا اعلم لما

لم اكن اعلم ما قد قيل منهم
الا ابتسامات ترحب بي

جلست
وحان دوري
بعد مناداتي

سوزانا

تبسمت.. بقلب ينبض ولا اقوى سماع من حولي
الا اني قال لي رددي
و من ثم نطقتها بصوت من اليقين عـــــــــالي

أشهد أن لا إله إلاّ اللّه وأشهد أنّ محمّداً رسول اللّه

نعم عن يقين لم يسبق
ابــــــــــــــــــدا
بأجمل قرار ايقنته في حياتي
لن اعرف تفسيرا غير اني
خلت نفسي شفافة ... فقد كدت اطير هناك بدموع كستني
:")



و من هنا بدأت مسيرتي مع اعظم دين على الاطلاق
أختكم في الله
سوزانا
.
.
.
تمت
النور~

27 comments:

Seema* said...

ماشاءالله
ربي يتمم عليها وعلينا :)

ARTFUL said...

جميل

:)

jasem said...

ماالذي يجعل أعيننا
حين نقرأ قصة إسلام أحدهم
وبالذات
حين نصل إلى مشهد النطق بالشهادة
تغرق بالدمع
فما ألذه دمع
وما أجملها زيارة
وما أبدع ماخطيته يالنور
شكرا جزيلا
:)
وجزاك الله خير

sarona~ said...

الله يتقبل

اقشعر جسمي و انا اقرا

حالِمه .., said...

سبحان الله ..،
الله سخر لها عبدالله في مكان و وقت ما توقعته ولا حطته في بالها//


أحب الشعور بالرضى والقناعة..،
وبدأت أنغمس فيه عند تراكم المصاعب والحزن في نفسي/
وأن رزقي عند ربي ..،
وسيصل إلي في الوقت الذي كتبه الله لي ..
وأن الله ما منع عني شيء وما أجله إلا لـخير كثير أجهله
..،


شكراً النور~
أثرتي الكثير في نفسي وجددتي يقيني بـسردك الجميل وترجمتك الرائعة لقصة ومشاعر "سوزانا" الله يثبتنا وإياها ويهدينا ويصلح أحوالنا
:)

أحببت أن أقرأ شيئاً على لسان "النـــور" ..، ردة فعلها وتعليقها ع القصة وهي تستمع لها مباشرة

=)

هيفاء said...

لا اله الا الله
حقاً

حين يتلبس الإيمان قلوباً نظيفة يغمرها نوراً فوق نور

سعدت هنا يا النور
واعجبني قلمك

الاوركيده (دمعة المقهور سابقا) said...

وانا اقرا تخيلت المنظر جدامي

حسيت برهبة وزادة وصفي الحلو يالنور

تسلم ايدج سارب

:****************

Antonio said...

سبحان الله يهدي من يشاء ..

الله يتمم عليها وعلينا وجميع المسلمين الهداية يارب ...

موضوع جميل جدا جدا ومختلف يا النور جزاج الله الف خير ...

وبانتظارج دائما وجعل النور طريقك وطريقنا ان شاء الله

تقبلي تحياتي
دمتي بالف خير

Goalzalez said...

الله يتمم عليها و سبحان الله و الله سخر لها عبدالله

chandal/danchal!! said...

مافي اجمل من نداء المآذن

فعلا صوتها يشد... واتصور بالريف وبدون مكبرات يصير ولا احلى... خاصة ان بديرتهم كل المؤذنين عرب مو البنجالية اللي عندنا مع بدلياتهم العجيبة... يمنا مسيد امسمينه مسيد ام فلاح المؤذن يقول حيا على ام فلاح بدل الفلاح استغفر الله



الله يتمم على سوزانا وتسلمين على السرد

مرة ثانية, عسى بيت(ن) دايم

:)

ظــامـي ســـراب said...

خلت نفسي شفافة :)

بيت القصيد ومربط الفرس والشاهد الأول والأخير

mtfa2el said...

سبحانه

" يهدي الله لنوره من يشاء "

يتعجب الإنسان حين يقرأ سيرة رجال و نساء في بلاد نائية يهتدون لنور الله فقط حين يشاهدونه .. و أناس في ديار الإسلام قابعين في الظلام لا يقدرون ما هم فيه من نعمة الإيمان وأنوار الهداية

و من العجائب و العجائب جمة
قرب الشفاء و ما إليه وصول
كالعيس في البيداء يقتلها الظما
و الماء فوق ظهورها محمول

أشهد أن لا إله إلا الله
و أشهد أن محمدا رسول الله

اللهم لك الحمد على نعمة الاسلام و الايمان

OTOUMANAR said...

مدونة جميلة ومرتبة ومواضع مميزة
كلام روعة....
كتابتك ؟ ابداع ابداع

شكرا لك
شرفنا بزيارتك واقض معنا أوقاتا ممتعة

http://iguiwaman.blogspot.com

aL-NooR . said...

Seema*
**********

اميـــــن
و يثبتهم

:)
نورتي :*

****************

aL-NooR . said...

ARTFUL
*************

شكراااا
شكراااا




******************

aL-NooR . said...

jasem
************

تصدق يا جاسم
هذا المشهد
حين يكون منها
هي
و امام عيني ترويه
يكون مختلف
فقد

حقا ما اجمها من زيارة
:)

شكرا لتواجدك هنا
:)

*****************

aL-NooR . said...

sarona~
************

اميــن و يثبتهم
و يثبتنا و يزيدنا

لانه مشهد يبكي جدا

شكرااااااا
نوتي


***************

aL-NooR . said...

حالِمه ..,
************

حالمه
انت مختلفه حقا
حتى بنظراتك للامور
احب تواجدك هنا حقا

و كما قلت للكل
عبد الله سبب
و مثال جميل
لو انها رأت مسلم بغير اسلام حقيقي !! ماكانت تلك ردة فعلها !

الحمدلله
تختصر الرضا
فلنرددها دوما


ماكان لي غير دموع تنهمر
و حضن عطش لاخت جديدة
اعلم انها ستعاني هناك

:(

******************

aL-NooR . said...

هيفاء
**********


سبحانه

سعدت بوجودك انت
فالنور زاد بروح كروحك هنا

:*

*****************

aL-NooR . said...

الاوركيده
**********

اي والله يا دمعة
يعور القلب
و اهي تقول كل منا كانت الدموع اهي ردة الفعل الاولى


تسلمين :*
ولا تباعدين

**********************

aL-NooR . said...

Antonio
*************

سبحانه
اختارهم من ملايين الناس
الله يتمم عليها وعلينا


نورت ..كما اني انتظر جديدك انت
:)

*************************

aL-NooR . said...

Goalzalez
************

اميـــن و يثبتهم
و يزيدهم ..و يزيدنا

كل منا عبدالله
فلنرى ما تستطيع عمله

نورت :)

*******************

aL-NooR . said...

chandal/danchal!!
************************

اي والله
تقول اهي
انصدمت شلون ناس بأصوات حلوة ..
و شياب من كل مكان ينادون ..قبل لا النور يطلع
والكل يسمعه

الله يهيدهم نقوا واحد
يقول الالفاظ عدل عاد كلش ولا الاذان

حبيبتي
و لي عزمناهم مرة ثانية
بناديكم
;p

و ييبي

نانوووووه ..و سبكهاوه
;p

**********************

aL-NooR . said...

ظــامـي ســـراب
******************

اي والله يا ظامي
شفافة حتى بلون دموعها حين قالت

الله يثبتها

نورت ..و لا تباعدون
العود احمد


******************

aL-NooR . said...

mtfa2el
**********


اهلا باخوي متفاءل
سبحانه
" يهدي الله لنوره من يشاء "
كما لوقع هذه الآية على كبير
جدا

صدقت ..كانت تقول لي
انتم حقا في نعمة .. ما اجمل ان تسمعوا صوت الاذان في كل بقعة هنا في الكويت
..و نحن عم مسير اميال لا نرى حتى مسجد

فسبحانه ربي اختارهم من جموع
بالملايين


**********************

aL-NooR . said...

OTOUMANAR
****************

شكرا ..
بكل تواضع انها كلماتي البسيطة

ان شاء الله لي زيارة

************

xname said...

اللهم ثبت الدين في قلبها وقلوبنا

سبحان الله
أحب كلمات كل شخص جديد في الإسلام

خادمه عمتي للتو دخلت الإسلام
فرحت لها
سعدت بقصتها
وبقصه سوزانا

والنور لولا كلماتك لما شعرنا بتلك بحكايه سوزانا

مشكوره وايد وايد ;**