Sunday, January 23, 2011

صديقة صديقتي





ماهو اصعب من فقد صديق
النور في مرحلة نقاهة "لصديقة صديقة" فُقدت
..فغاية الهين صعب
..لكن نستسهل الفقد لحظة و نطعنه ايام
..هي تشتكي ..كيف الهم دونها ..و كيف الهم معها
.. وما الهم الا هي
و لا يعلم من فيهم سوى صمت حروف
وارقام هواتف مسجلة في اجهزة ملت الصمت
.. بلا عتاب الا الجرح
..هل لانهم يعرفون اكثر من ما يجب عن بعضهم بعض ؟
ام لان الذي بينهم لا يحتمل ابعاد خلاف على اساس مصالح واحدة منهم فقط ؟
ما عساني ان افعل بين نصفين احدهما يكمل الآخر ؟
..كنت وصل يزداد الفة بينهم
..اراهم فانسى "هم" ... والقاني انسى نصف كان يجمعهم
..فقدت صديقتى نعم ..عشت الهم معهم نعم
... خففوا علي مصابي ايضا نعم
.. لكن استغربوا "فسخ الصداقة "
عقد وهمي اقوى من شراكة حقيقة
.. هونوا علي ما بي .. وبهم و دونهم آتاني ربي الخير
.. لكن الآن اعيش منطق الفقدان من خارج اللوحة ..لوحة جمعت صداقة لم تفقد الا انها تزحزحت
.. و تزحزحها افقدها قيمتها ! هم الاثنيتن ..باسباب سوء قول و فعل يقترب كلاهما الى تفاهة المنظر
.. تفرقوا ! بلا سبب يراودهم سوى "هم " ولو ان تحاكى كل منهم عن امر فصل الذي بينهم
..لا يكون الجواب مفصل غير ان الكل لا يعلم
..الا انني اعلم هي تلك الصديقة الصادقة
..و اخرى اصدق من الصدق في عينيها
.. كانوا صحبة كاملة ..من يراها يرى الفة الرفقة .. ورفق الالفة
..تصاحببتا ..تعانقتا .. تشاطرتا كل لحظة بصدق نواياهم مرحلة مرحلة
.. فجامعة تجمعهم .. وانا كنت ارى كل تفاصيل الحياة معهم
لكن من خارج دائرة تشغلني بهم ما كنت سوى جمهور يعزز شهرة صداقتهم
.. فكنت اخوض معهم مراحل حياة هم بنوها ليجموا من حولهم
.. فكانت الاولى تعارك الزمن من اجل اخرى قد عاصرت طرف آخر جدا
.. عانقوا الفصل في الجامعة و الهم و كل من معه
..و ذلك المقعد في تلك السينما و تلك الطاولة من ذلك المطعم
.. و رحلات عائلية جمعتهم ..و مواقف لم تكرر ابد
..ففرح يجمع بينهم .. و حزن يخفف بينهم الآخر
..و كلمة تخفيف لا تقال الا من صديق "بأن كل شي سيكون بخير " كانت تمزج حديثهم
..!عِشرة اكثر من خمسة عشرة سنة معرفة فصداقة صادقة حتى اجزم الناس بينهم بالشبه
اني افتقدتهم معا و افتقد ارتباط الاسمين حتى عند المناداة
.. لعبت دور المصلح بينهم ..و لم اصلح غير الفاظ كانت تقال يستصعب استيعابها و تصديقها
.. فصداقتهم كانت انقى من حديث خلف ظهر اخرى كنت اسمعه من الاولى فاصمت
..احاول طي الصفحة و خلق اعذار و تبرير لكلا منهم ..لكن لا امل في جو صابه الملل
لكن راودتني اسأله عدة بتجربة زادتني خبر عشرة سنوات في اشهر معدودة
.
.
.
ج
.
هل معرفتنا الزائدة بشخص ..نقطة ضعف ؟
هل الصداقة ان كسرت من الافضل ايقافها ؟
هل تقديسنا للصداقة يجعلنا نتوقع الافضل دائما ؟
هل العتاب الزائد بين الصديقين ممل ؟
هل الصمت الطويل بلا حديث لا يفقد الصداقة ؟
هل وجود الحكم و المصلح قد لا يصلح ابدا ؟
وما رد كلتاهما عند سؤال المقربين عن علاقتهم ؟





11 comments:

مـي said...

كلمات مؤلمة
كلمات في الصميم
لامست من الذكرى أشدها ونبشت من الجروح أقواها

النور
سأقف على سؤالك
هل العتاب الزائد بين الصديقين ممل؟

ممل بس ؟ الا قاتل..
انا جربته
تعبت
والله انهرت
لو اتواصل مع صديقيتي كل يوم واوقف يوم
تنهار وتزعل وتعتب تقول لي وينج
لو ارد على مدونة بكلام طيب وهي ما رديت
تقول لي قريت ردج في مدونة كذا وكذا
ومادري اذا الحين تقرا كلامي كالعادة
والله اتعب
احس اني مقيدة
الحل
اني ابتعدت من حياتها
اريحها من نفسي بصمت
تعبتني وربي
تعبتني
وصباحنا اليوم
قهوة مرة
:(

Engineer A said...

تساؤلاتج تحير بالفعل ..

والعتاب بين الاحباب مو بس الاصدقاء ممل .. واذا انكسرت الصداقة اتوقع صار في جفوه وشرخ كبير الافضل انها تتوقف او تاخذ منحنى آخر أفضل للطرفين خصوصاً انا متأكدة محد منهم بينسى!

جميل ما دونته

كوني بخير

Sweet Revenge said...

لا حول ولاقوة الا بالله
علاقاتنا بالاهل مانختارها بس الصديق احنا الي نختاره
وفقدهم يكون مؤلم
معرفتنا الزائدة المفروض تقرب بس في مثل اجنبي يقول "Familiarity breeds contempt"
فيجوز هذا الي صار معاهم
اي علاقة اذا كسرت في وجهة نظري لازم الطرفين يقعدون مع بعض ويتصارحون ويصفون الانفس
والايقاف اخر الحلول اذا استصعب الحل
فعلا هذي نقطة مهمة نحب نشوف احبائنا في اجمل صورة ولانقبل اي شي يجرحها ننسي انهم بشر لهم هفوات
والصمت الطويل ما ياثر علي العلاقة بس العتب الدائم شي طبيعي ياثر بشكل كبير وممكن تتحول حتي العلاقة لكره في اسوءالحالات
المصلح احيانا يقدر ونجحت علاقات بعد الصلح
وتعتبر من افضل الاعمال الي ممكن يسوها شخص

اذا كان لابد من قطع العلاقة لازم مايذكرون بعض الا بالخير

سوري نور طولنا عليج رد يفصل بوستين
واتمني من كل قلبي يتم الصلح والله يهدي الجميع :)

منصور الفرج said...

ربما صداقة مثل هذه برغم السنوات العشر
كانت تفتقر لشيئ !؟
ربما كانت تفتقر إلى حرية الصديق على حساب صديقه .

نحن في لحظة نعتقد ان أصدقاءنا ملكنا !.

هنا يأتي الملل ربما .

الله يصلح بينهم
و موفقه

سلة ميوّة said...

أذكر أني تعرفت على مدونتك
وبدأت بالردود في بيت النور
على موضوع عن الصداقة :)


حبيبة قلبي...للأسف لا امتلك اجوبه على اسالتك...

ومؤلم جدا هو أن نرى صرح صداقة ينهدم...


كوني بخير

محبتي

Seema* said...

قالوا:
Don't cry because it's over, smile because it happened.

لا يعتقد الإنسان معرفته بشخص كانت خسارة, لأنه اهو اللي يحدد هذا الشي مو الطرف الثاني.

ساعات, أقطع علاقتي بـ"سين" من الناس مو لأني أكرهم, مو لأنهم سوولي شي, بس لان خلاص دام ما في شي يجمعنا يصير سهل على الدنيا تفرقنا.

يمكن فترة نقاهة, يمكن يصير الندم قبل لا يفوت الفوت, يمكن مع الأيام لو في جرح يصغر..يمكن في يوم ترجع المياة لمجاريها.

عشرة العمر ما تهون بموقف!
ما أصدق بعد 15 سنة..شي جايد ينكسر لان العمر يقوي العلاقة ما يضعفها.

عسى باللي صار يكون كل خير!
:)

Reem said...

أفتقد زرقة المكان و شفافيته :)

Antonio said...

هل معرفتنا الزائدة بشخص ..نقطة ضعف ؟
لا بل نقطة قوة تجعلنا نتحمل اختلاف الطباع عند الطرف الاخر

هل الصداقة ان كسرت من الافضل ايقافها ؟
لا تتوقف بل ترجع خطوة للوراء لكن خطوة كبيرة

هل تقديسنا للصداقة يجعلنا نتوقع الافضل دائما ؟
بل نتوقع الغير متوقع


هل العتاب الزائد بين الصديقين ممل ؟
مع جميع الناس العتاب الزائد ممل والنصيحة وما بعدها هي المطلوبة


هل الصمت الطويل بلا حديث لا يفقد الصداقة ؟
الصمت الطويل يجعل الصداقة تحتاج الى ماء لتروى

هل وجود الحكم و المصلح قد لا يصلح ابدا ؟
الاصلاح نصيحة ممكن ان تقبل وممكن أن ترفض لكنها ستظل عالقة في الاذهان

وما رد كلتاهما عند سؤال المقربين عن علاقتهم ؟
سيظهر في الاجابة من يحب أن يحتفظ بما جمعهمن
وسيظهر من يتذمر بسبب حب ما جمعهن

النور جزاك الله الف خير
وجعل النور طريقك وطريقنا دائما
دمتي بالف خير
ودي الكبير

BookMark said...

مؤلم!
ألا يكون هناك سبب فعلي
مؤلم
أن نجهل الأسباب برمتها
أن نحاول أن نتذكر: شلي صار بالضبط؟ مادري .. نسيت آخر موقف !!

والمؤلم حد النزف أن نرى نحن من خارج الإطار .. تلك اللوحة تتشوه .. وتتلطخ بقيل وقال

كان الله في عونهم
وعون النور

Al Pacino said...

مساء الخير يا النور العزيزة ..

في الحقيقه و أنا أقرى تلك الكلمات المؤلمة حضرتني إغنية الفنان كاظم الساهر "كان صديقي" .. ربما تتكلم عن فراق صديقه عن تلك الحبيبه .. لكنها تتشابه في تلك الأحداث المؤلمة ..

لا يسعني سوى أن أقول "بلسانك"

"عودا لبعضٍ .. أو انفصلا إلى الأبدِ .. سيفان من نارٍ .. تختصمان في كبدِ .. و فيكما الآن .. شوق الأم للولد"

تقبّلي ودي و تقديري و أشد إحترامي لك ..

دمتي لي بألف خير

AL Ro0oR said...

بيتعودون مع الزمن !!

كل شي ببدايته صعب وبعده يصير سهل !

يمكن بحكم علاقتهم الطويلة ..
تحتاج فترة التأقلم لفترة طويلة تساويه !

,,

^_^