Thursday, January 13, 2011

say cheese




مع نقاشات المباراة عالية اللهجة بالمكتب المجاور
و علو صوت قناة العربية بالمكتب الآخر
ابتدأ يومي بأرتشافات قهوتي الخاصة
و تلك الساندوج المغمسة بالزعتر
و مزاجات فيروز
بعد الاتكال على الله
و افتراس الهمة منذ بداية اليوم
بالامس القريب قد وعدت النفس الا اغيب
عن شعور الفرح و التفاؤل المخلص لي كما أرى
..حتى جعلني اتأمل حروف اسمي
ان كانت تحيك ايامي بخيوط الامل و الفرح
كل مرة سقاني الكدر رشفة
لكن شعور الامل و بان الفرج قادم
و قريب جدا قد رواني و ربما اغرقني بحب اليوم و الليلة رغم السهر
الآن في هذه اللحظة
..اتأمل السماء و بردها ..و الارض و برها
..و تلك الصورة التى لا تغيب عن خاطر التفاؤل
..بشموخ مبنى الحمرا و همة العمل بارتفاع و نزول
.. و تلك السيارات التي تسير في نظام تجعلنا نرتب حياتنا اكثر
..و تجعلني اتساءل
... من منا لم يحزن ؟
و من منا لم يرى الدنيا سواد في سواد ؟
و من منا احتاج البكاء تفريغا لما تحمل نفسه ؟
و من منا لم ينم ؟ و من منا لم يجزع ؟
و من منا لم يفارق ؟
من منا لم يخسر ما كان بين يديه ؟
فكلنا في هذه الحياة معرضون لضيق .. لسوء حال .. لضعف بئس و همة .. او حتى ليأس !
لكن رفقنا بانفسنا ..و بأيامنا المقبلات ..لا يكون الا بمزج همومنا
و ما تحمل طياتنا من ضيق و كدر بروح من الامل
..بالتوكل على الله ..برؤية الحزن من بعد آخر جدا
..بأكتساب الخبرات ..و بالتعلم من خطأ
..و بالتعلق بالله اكثر و اكثر ..لكن قبل كل شي بالرضا
..ارددها ..بالرضا ..فرضانا بواقعنا ..هو بلسمنا ..طبيبنا
..بقناعة بان ما قد مضى سوف يمضى
بنا الى الامام دوما بنسيان هموم ماضي قد مضى
.. بجرعة تفاؤل تعطر انفسنا مع كل نفس صباحي
.. بشهيق او زفير ..بانحناءات البسمة و بنظرات عين مبتسمة
..و بقلوب محبة ..و بآهات فرح
..و دموع تسبق سعادتنا
... اجدني اختار صحبة الفرح عوضا عن صحبة تشاؤم الآخرين
..اختار سعادة بين يداي و اقرب من كل شيء قد يفقدني نفسي بينهم
.. تعودوا الفرح حتى لو كان تمثيلا ..فالعادة تصبح طبعا في اقرب قرب منا و نحن لا نعلم تفصيلا




ابتسموا
hey everyone say cheese :)

.
.
.
.
از
ازرق بين الورق
~~~~~~~~~~~
قال: الليالي جرعتني علقما قلت: ابتسم ولئن جرعت العلقما
فلعل غيرك إن رآك مرنما طرح الكآبة جانبا وترنما
أتراك تغنم بالتبرم درهما أم أنت تخسر بالبشاشة مغنما
يا صاح لا خطر على شفتيك أن تتثلما والوجه أن يتحطما
فاضحك فإن الشهب تضحك والدجى متلاطم ولذا نحب الأنجما
قال: البشاشة ليس تسعد كائنا يأتي إلى الدنيا ويذهب مرغما
قلت: ابتسم مادام بينك والردى شبر فإنك بعد لن تتبسما
.
.إيليا أبو ماضي
.